شيخ قبائل العزره من حرب : يجب علينا الامتثال لطاعة ولي الأمر

الوثاق _ خليص

الحمد لله الذي أنار السبيل وأوضح الدليل ووفق من شاء إلى الصراط المستقيم أحمده سبحانه وأشكره على إحسانه العميم ومنه القديم وأشهد أن لا إله إلا الله، وحده لا شريك له وأشهد أن سيدنا محمدًا عبده ورسوله، المبعوث رحمة للعالمين وإمامًا للمتقين اللهم صل وسلم على عبدك ورسولك محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.
اعلموا أخوتي أنه لايمكن أن تنتظم حياة الناس وتستقيم أمورهم إلا بطاعة إمامهم وولي امرهم ونحن في هذا البلد المعطاء كلنا سمع وطاعة لولاة امرنا الذين يبذلون الغالي والنفيس من أجل هذا الوطن وأبناءه والمقيمين فيه وقد تظاهرت اﻷدله من الكتاب والسنة، على وجوب السمع والطاعه لولي اﻷمر في العسر واليسر، والمنشط والمكره،

ولا شك أن من طاعة ولي الأمر امتثال أوامر من يولونه على أمر من أمور المسلمين، فمصالح المسلمين اليوم اقتضت البقاء في البيوت لكي نتقي شر انتشار هذا الفيروس … فنصيحتي اليكم احبتي واخواني بلزوم الأمر والسمع والطاعة

فالمسلم مأمور بأن يلتزم بكل ذلك، وطاعة هؤلاء الولاة، ورؤساء هذه المصالح، إنما هي من طاعة ولي الأمر، التي أمر الله بها، فهي واجبة شرعًا، ما دام أمرهم يتم في حدود ما كلفوا به من عمل .
وفقني الله وإياكم لما يحب ويرضى

الشيخ / عبدالغالب بن نويهر الغانمي
شيخ قبائل العزره من حرب

عن النشر

النشر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*